الأحد، 30 نوفمبر، 2008

مقاطعة المسلمين للمنتجات الصهيونيه




قاطعوا منتجات اخوة القرده والخنازير

البيبسى حرام


النَّسَب وَالصِّهْر مَعْنَيَانِ يَعُمَّانِ كُلّ قُرْبَى تَكُون بَيْن آدَمِيَّيْنِ . قَالَ اِبْن الْعَرَبِيّ : النَّسَب عِبَارَة عَنْ خَلْط الْمَاء بَيْن الذَّكَر وَالْأُنْثَى عَلَى وَجْه الشَّرْع ; فَإِنْ كَانَ بِمَعْصِيَةٍ كَانَ خَلْقًا مُطْلَقًا وَلَمْ يَكُنْ نَسَبًا مُحَقَّقًا , وَلِذَلِكَ لَمْ يَدْخُل تَحْت قَوْله : " حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتكُمْ وَبَنَاتكُمْ " [ النِّسَاء : 23 ] بِنْته مِنْ الزِّنَى ; لِأَنَّهَا لَيْسَتْ بِبِنْتٍ لَهُ فِي أَصَحّ الْقَوْلَيْنِ لِعُلَمَائِنَا وَأَصَحّ الْقَوْلَيْنِ فِي الدِّين ; وَإِذَا لَمْ يَكُنْ نَسَب شَرْعًا فَلَا صِهْر شَرْعًا فَلَا يُحَرِّم الزِّنَى بِنْت أُمّ وَلَا أُمّ بِنْت , وَمَا يَحْرُم مِنْ الْحَلَال لَا يَحْرُم مِنْ الْحَرَام ; لِأَنَّ اللَّه اِمْتَنَّ بِالنَّسَبِ وَالصِّهْر عَلَى عِبَاده وَرَفَعَ قَدْرهمَا , وَعَلَّقَ الْأَحْكَام فِي الْحِلّ وَالْحُرْمَة عَلَيْهِمَا فَلَا يَلْحَق الْبَاطِل بِهِمَا وَلَا يُسَاوِيهِمَا . قُلْت : اِخْتَلَفَ الْفُقَهَاء فِي نِكَاح الرَّجُل اِبْنَته مِنْ زِنًى أَوْ أُخْته أَوْ بِنْت اِبْنه مِنْ زِنًى ; فَحَرَّمَ ذَلِكَ قَوْم مِنْهُمْ اِبْن الْقَاسِم , وَهُوَ قَوْل أَبِي حَنِيفَة وَأَصْحَابه , وَأَجَازَ ذَلِكَ آخَرُونَ مِنْهُمْ عَبْد الْمَلِك بْن الْمَاجِشُونِ , وَهُوَ قَوْل الشَّافِعِيّ

الى كل مجانيين المحروسه




تعالوا نهد كنيسه


تعالوا نقتل قسيس


تعالوا والامن حامينا
( بمناسبة مجنون منشية التحرير الذى اقتحم كنيسة مارجرجس )

سرقات المسلمين لن ينساها التاريخ


سرقات المسلمين لن ينساها التاريخ

وان كانوا ينسونها هم من كثرتها

الأحد، 23 نوفمبر، 2008

احجيات الاسلام --- حكيم الليبى (2 )

الاحجيه الثانيه
أحجية الشرك
+++
وهذه عزيزي القارىء أحجية عجيبة حتى بمقاييس القرآن نفسه، فالله هنا يخبرنا عن سؤاله للمشركين يوم القيامة عن سبب إشراكهم به فيقولون ان الله هو السبب في ذلك إذ لو شاء لهم عدم الإشراك لما أشركوا. وهذا منطق متسق مع المنطق الديني القائل بأن الله يضل من يشاء ويهدي من يشاء، فيعيب عليهم الله هذا القول ويتهمهم بالكذب والتخرص: (سَيَقُولُ الَّذِينَ أَشْرَكُوا لَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا أَشْرَكْنَا وَلا آَبَاؤُنَا وَلا حَرَّمْنَا مِنْ شَيْءٍ كَذَلِكَ كَذَّبَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ – الأنعام)ولكن يبدو أنه نسي ما قاله في هذه الآية فنراه يقرر بكل ثقة في آية أخرى من نفس السورة ما عابه عليهم فيقول (وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا أَشْرَكُوا وَمَا جَعَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا وَمَا أَنْتَ عَلَيْهِمْ بِوَكِيلٍ – الانعام) فهو يقر صراحة بأنه السبب في إشراكهم، فنحن هنا أمام أحد أمرين: إما أن تكون مشيئة الله سبباً في إشراكهم كما قالوا ويكونون بهذا صادقين في كلامهم، أو أن يكونوا كاذبين في هذا الزعم ويكون القرآن كاذباً أيضاً بتكذيبهم

الجمعة، 21 نوفمبر، 2008

تخاريف نسوة الاسلام - رساله لزينب عبد العزيز











تخاريف نسوة الاسلام - رساله لزينب عبد العزيز
+++

رضينا بالهم والهم مرضيش بينا ، قبلنا ان يكن بيننا كناقصات عقل ودين ولا مبتغى منهن غير كونهم وعاء للاستمتاع وللانجاب ولم يقبلوا بتلك التوصيات التى صدرت من نبيهم محمد ومبشرهم بجنه الغلمان والحور . فلم تصمت زينب عند حديث العقلاء .
والتى تستفتح مقالها بمقولة انها تندهش من ان المسيحيون يستنكرون ما كتبته فى المقال السابق لها حول الاناجيل وانها فى هذا - المقال محل هذا الرد والبيان سوف تتناول خمسة نماذج فقط . كنت اتصورها طبيبه اطفال لاتعرف الالف من كوز الذره كما يقولون عن خريجى المعاهد الازهريه فى مصر وهم كثر ولما تتبعت شهادتها عرفت انها درست الادب الفرنسى . هى طبيبه ام دكتوره . طبعا جميعكم تستنكرون على الان انى لا ادخل فى صلب الموضوع مباشرة . ولكنى يعنينى بالاخص اعرف من يخاطبنى وينتظر الرد من المسيحيون كما تقول السيده الفاضله الحاصله على درجه الدكتوراه واوردت نماذج وكان على ان اخمن ما هى تلك النماذج السابقه عنها . لانها لم تقول لماذا وضعت تلك النماذج وكان علىّ افترض قراءة افتراضيه لمقالها السابق . الاستاذه من فرض شىء خفى لم تفطن الى تفصيل مقالها وتخصيصه لنعرف عما تتكلم حتى نتابع معها .وكأننا نعرف ماذا كانت تتناول المقالة الاولى تحديدا حتى نلم بموضوع الثانيه واظن ان هذا الشىء الخفى هو التخلف .
نعم التخلف وانا لا اتجنى على زينب ولا اتعجل فى بناء تكوين وتصور من تكون تلك المسلمه المظلمه التى ابت ان تطلع على بعض بوابات البحث النتيه لتستعرض ماذا قال المسيحيون فى تلك النماذج التى اوردتها لنا وكانها كشف جديد لعلماء الاديان ككشف الدكتور زيدان صاحب رواية عزازيل الاثرى الذى تبين فيمنا بعد انه خترفه لا اكثر بعد ان صاع وماع علينا ان لديه مخطوطات ثم تبين لاحقا افلاسه . هكذا زينب التى انكشف منها شيئا فاستحسن المسلمون رؤيته وعن قريب سيخلى بينها وبين زيدا .
تراها بلا خجل تستعرض بغباء منقطع النظير افلاسات نظائرها واسلافها من علماء الاسلام الذين نقلوا عن العلماء الالمان ( اصحاب نظرية النقد الحديثه فى الكتاب المقدس منذ قرنيين ) بلا فهم وبلا روية . كان عليها ان تورد ردود الاباء عن تلك المطاعن التى يجيبك عليها بنعمة الله اصغر صغير من رواد ايا من البرامج التى تاتى على قناة الحياة على القمر الاوربى . ادامها الله سكينا فى فمك الملعون ، او احد مشرفى المنتديات المسيحيه المتخصصه فى رد الشبهات على المسيحيه يا وليدة الحميراء . انابك الله ثوابا ويحفظك من ان تكونى احد حوريات جنة الاسلام البغيضه تحت ذكر لا يمنى ولا ينثنى لا شأن لك بما لا تعى .
زينب باعت شرف الدرجه التى حصلت عليها ولا ادرى كيف حصلت عليها وتخلت عن اسلوب الامانه فى العرض . او تبنت اسلوب المتخلفين كما اسلفنا . لان امانه العرض هى ان تأتى بالدليل الذى لها وكان عليها ان تقول ماذا قال المسيحيون فى تلك النقطه . كالاب بطرس زكريا عندما ياتى بشبهة ضد الاسلام يقول قول العلماء الاسلام فيها ويفند تلك وتلك هذه هى الامانه يا زينب . الامانه الا تستعرض عضلاتها التى تشبه بالتاكيد عضلات الكلب والحمار ونحن لا نسبها بل نثبت ما قاله الاسلام فيها الذى ساوى بينها وبينهما تستعرضها على العامه من بسطاء الاسلام . الامانه ان تكفل ذات الجريده التى تكتب فيها نجلة الحميراء ردا على تلك الترهات والافلاسات بذات الحجم وفى ذات المكان . الامانه ان تتكفل ذات الحسن والدلال بالرد على مطاعنا فى الاسلام اولا ليقم ظهر الاسلام المقسوم بضربات الضاربين فيه لماذا لم تحدثنا مثلا عن ارضاع الكبير ، او شق القمر او الاسراء والمعراج او زواج رسولها بعائشه وهى طفله
كان عليها ان تتدافع لا ان تهاجم بمعوال قش لان الذين فى موقفها هم المدافعون لا اكثر .
كان حريا بها ان تتصل بالاخ وحيد فى مناظرته مع شيخها وطحنه فى حلقات سؤال جرى على قناة الحياه هذا الاسبوع لتجيب على سؤال مفاده هل محمد على خلق ؟
ولكن الكلب لا يعوى الا فى دياره ويتبارى الجبناء مع خيالاتهم والظل . زينب ولانها لا تعرف فى الانساب اليهوديه واقحمت انفها الذى صدق رسولها فى انه يشبه انف الكلب والحمار لو درست الغايه من انجيل متى انه كتب لليهود وان انجيل لوقا كتب للامم لعرفت علة الفرق فى قائمتى النسب التى تخص ميلاد ربنا يسوع المسيح .
هى فهمت – وبكد – حينما تسألت عن سبب اختلاف كون ان والد يوسف هل هو يعقوب ام هالى فقد قررت انهما بالتاكيد ابوين بيولوجين مختلفين ... الشاطره بتفهم ، طبعا مختلفين يا سيدة الحجر الاسود طبعا هى تركت كلمة على ما يظن التى اوردها انجيل لوقا فى قوله " و هو على ما كان يظن ابن يوسف بن هالي اصحاح 3 : 23 ) العلة ايتها المتخلفه ان نسب متى جاء شرعيا عن اسم والد يوسف الشرعى وهو يعقوب وان هالى هو الاب القانونى لان فى حال عدم انجاب الذكر ينسب الابن لجده ومورثه فمريم العذراء ابنة لهالى
لو تأنت . لو صبرت . لسألنها عن علة كون مريم ام المسيح اخت هارون كما جاء فى القران رغم ان الفرق الزمنى بين هارون ومريم قرون طويله وعندما سئلت امها عائشه رضى اللات عنها المبشرة بجنة الغلمان ان هارون اسم ابو مريم العذراء رمزيا كذبت سألها وقالت : كذبت .
وفى النموذج الثانى تتسأل كيف تتفاوت سلسلتى النسب بين متى ولوقا ولا نملك فى الاجابة على تلك الجزئيه الا ان نعزو الامر الى جهل الدكتوره انحاسب بجهلها نقول وبحق بعدم وجود تفاوت فان احست هى بالتفاوت لتقل لنا ما هو تحديدا وان لم تقل فما من مبرر لذلك الاستنتاج الا تخلف وجهل المسلمه ليس اكثر وفى الجزئية الثانيه تتسائل عن كيف يكون ليسوع سلسلة نسب ثابته وكيف تقول الكنيسه انه اتى من الروح القدس وهو ابن الله ؟ ولعل سؤال السيده ينم عن جهلها المطبق وان معلوماتها مستقاه ليست وليده دراسه لان الكنيسه لا تقول شيئا بل الكتاب المقدس هو الذى يقول يا زينب نحن لانعرف عن الفتاوى كما تتبعون فى اسلامكم اما عن كون عدم استيعابك التثليث يرجع لموروثك الثقافى الاسلامى الذى انكره الشيخ السيوطى على المسلمين انفسهم عندما قرر ان التثليث المسيحى لا يختلف مع التوحيد . اهل نحن المسئولين عن عمى بصيرتك وقلبك ؟
وفى جزئية غبيه جدا تتسأل - سؤال طرح منذ اكثر من الفى عام على اليهود متى 22 :44 – عن كيف المسيح انجب نفسه . والحق ان داود النبى قالها منذ دهرا : قال الرب لربى اجلس عن يمينى مزمور 110 : 1 وفى ختام النموذج الثانى تتسائل كيف حبلت مريم العذراء من الروح القدس وقررت ان هذا يدعو للتسائل عما اذا كانت تمثل حالة من الزنا كما يقول علماء الغرب ....
وبدورى لتلك الغبيه اتسأل كيف نزل الله على الجبل لموسى وكيف اجلس نوره فى المشكاة وكيف يجلس الله ويضع رجلا على الاخرى كسفيه يتناول النرجيله فى الاحاديث المحمديه . ولان ختام النموذج يدلل على شخصيتك التى ما زالت تحت الاسر فيها بين الاحاديث العائشيه المريضه بالشذوذ الجنسى والاباحيه السنيه الخياليه اذ تتهمين العذراء مريم بالزنا مع الروح القدس وبالتقيه الاسلاميه تحيلين الاتهام الى علماء الغرب ونتحدى ان تاتى باسم احد علماء الغرب قال بتلك الترهات كما تقولين فلا يقول بهذا الاسقاط الا الغوانى كنت اتسأل من هو الروح القدس فى الاسلام ...جبريل !!! ام من تحديدا . لانى ارى وبحق ان زينب مازلت تحلم بجنة يتزوج فيها محمد من نساء الانبياء بمن فيهم مريم العذراء وبجنة يرث فيها المسلمين نساء الكفار بخلاف السبعون حوريه وكلام لا يغنى ولا يزيد عن سفه فى سفه عندما تعلمين من هو الروح القدس سنجيبك
وفى النموذج الثالث افصحت عن جهلها بالتاريخ بل بالشىء الذى تدرسه وتضع منخارها فيه الا وهو الكتاب المقدس نفسه الذى بين ان هيرودس الذى قتل اطفال بيت لحم هو هيرودس الكبير . وفى تحدى تقول " بل والثابت تاريخيا أيضا أنه لم تحدث أية مجزرة للأطفال أيام هيرودس " ليتها اغلقت فمها . فمن المعروف ان هناك كتاب اسمه الرسائل الريفيه
عن المؤرخ " ماكروبيوس " يذكر باسكال تلك المذبحه عن اوغسطس قيصر . الغريب ان الطبرى يحكى القصه ويشهد لها فى تاريخه ثم تاتى الشمطاء كما يقولون عليها تنكر تلك الواقعه تاريخيا .
الكتاب المقدس فلو رجعت إلى لوقا 3: 1 لتبين لها ان هيرودس الذي مات أثناء طفولة المسيح هو هيرودس الكبير ولما مات انقسمت مملكته إلى أربعة أقسام، فحكم ابنه هيرودس أنتيباس على الجليل (لوقا 3: 1) وهو المعروف برئيس الربع (متى 14: 1), وهذا هو هيرودس الذي حاكم المسيح (لوقا 23: 6 و7 قارن لوقا 3: 1)
ولكننا فى المقابل كنا نريد منها توثيقا تاريخيا لشق القمر الذى هو محيطه اكثر من مساحة الجزيرة العربيه مرة ونصف على الاقل دون ان يثبت مؤرخ واحد تلك المعجزة المحمديه التى لم يراها سواه
وفى النموذج الرابع تجد نفسها لاتفهم كيف ان يسوع عندما كان صبى وتخلف عن ركب والديه الذين اتيا للفصح ولما سئلاه قال انه ينبغى ان يكون فيما لابيه ومنه استنتجت ان هناك خلطا فى الانجيل عمن يكون ابو السيد المسيح تحديا
الامر لا يخرج عن كون ان زينب لا تعتمد الا على العين المجرده فى الفهم التى نشك كثيرا فى عملها الصائب طرفها ولم تعرف اى شىء عن الاناجيل التى تحدث فيها السيد المسيح عن الله باعتباره ابوه وكون ان السيده العذراء لم تدرك ان الرب السيد قد كان منذ البدء فى طوع ابيه السماوى اكثر من ابيه المعروف بين الناس الا وهو يوسف النجار . وهنا الكتاب يحكى عن واقعه حيايته تبين حالة تلك الاسره التى كان فيها احد اطرافها يخضع لشريعة الناس اكثر من ابيه او امه الارضيين . ولم يكن الصوره قد اكتملت المعانى كاملة امام السيده العذراء كل ما فى القصه انها {ات ملاك يقول لها المولود منك مخلص العالم متى يبداء عمله لم يذكر ملاك الرب كيف يكون عمله لم يذكر ملاك الرب متى ينتهى وكيف لم يقل ايثا من هذا ملاك الرب . ان لم تفهم السيده العذراء كل ثنايا القصه لها العذر ان وقت تمام القصه لم يحن ولكن بما ان القصه اكتملت وحكيت من اربع اناجيل موثقه فسرت ومحصت ودامت بقوتها رغم انف الكارهين وتاتى علينا الزينب وتقول هناك اختلاط وما شابه العيب فى فهمها الشخصى واستيعابها للامور فلما قال الطفل انه ينبغى ان يكون فيما لابيه ولم تفهم زينبنا عليها ان تعود مرة اخرى للاناجيل وتقرائها وتقرائها ثم تعود لقرائتها لعل صداء الاسلام يزول عن عقلها . هى تفرض الفقر الالهى فى الرسالات الالهيه فى اليهوديه - الذى اصاب قلب الجزيرة العربيه ومنه خرجت الرسالات الكاذبه والشعوذات فكون ان رساله ما وصلت الى مريم العذراء او يوسف عن مولود الاولى تضمنت شرحا مفترضا عن حالته وخصائصه لانها تعلمت ان تحمل الكلام اكثر مما يحتمل فى الاسلام هى تعلمت ان معجزة شق القمر ثابته باربع كلمات من القران السقيم " اقتربت الساعه وانشق القمر " تعلمت ان يسوع لم يصلب بمقوله " شبه لهم " وكل لبيب فى القران بالاشاره والفتاوى يفهم . ارجعى يا زينب مرة اخرى الى الاناجيل فيها دوائك من السقم .
وفى جزئية اخرى بذات النموذج تقول ان قصه الهيكل تخالف قصة هروب العائله المقدسه ولم توضح جليا وجه الخلاف والى ان تنتبه الى جزئيتها المبتور وكأنه الاعجاز البيانى فى القران الذى انتقل اليها ننتظر منها وجه الاختلاف تحديدا . غير ذلك الذى تقول عنه قس اسلم لا نرى اى اختلاف بين القصتين . على كل تفاصيل رحلة العائله الى مصر ليست فى الاناجيل .
كنا نود ان تحدثنا الزينب عن كيف عاش محمدا فى طفولته وكيف نزل وهل انار فرج امه ضواحى القدس الشريف والمسجد الاقصى ، وتكتب فى التاريخ حقيقة القريش بين العرب وقبائل الاشراف منها وكيف كان اقل السارقين شانا عمه ابن ابى طالب وكيف اغتصب بئر زمزم من اصحابها ونسبها الى نفسه كيف تربى عن غير اهله منبوذا . كيف عمل عبدا لدى خديجه بائعا بعد ان كان قصارا بالاجر وكان راعيا فى الغنم . ما لك انت والمسيح ونسبه واصله وفصله

النموذج الخامس وقبل ان تكرر لن لها من المتناقضات الالاف فى الكتاب المقدس قررت عبر كتابات بولس الرسول ان للسيد المسيح انجيلا خاصا به مستعينه بايات الانجيل وتتسائل عن مكانه نقول لها تلك المتطفله على موائد الكلمة الشريفه ان معنى كتابات بولس مقصود فيها بالانجيل هو بشارة المسيح اى حياته الارضيه التى كانت هى بذاتها انجيلا . الكتاب الوحيد الذى اقر ان للمسيح كتاب خاص به هو قرانك . وعلى قرانك ان يثبت نفسه ويرينا اين الانجيل الحقيقى انجيل السيد المسيح الذى خطه بيده . والى ذلك الحين يبقى القران ورقة ادبيه لا اكثر لاتعبر عن رساله من السماء بل مجرد كتابات اختلط فيها الباطل بالباطل والرث بالرث حاول ان يجارى الشعراء وسقط فى براثنهم على المدعى البينه والا كان مجرد مدع لا اكثر ولا يفوتك ايتها الشمطاء ان من اسفار الكتاب المقدس من الكثرة والشيوع بما لا يكون بحال من الاحوال اخفاءه او تغييره او تحريفه . طعن محمدك فيه بهذا لا لشىء الا ليسد منفاذ الحق امام متبعيه . تختم زينب زيفها بزيف ان بولس الرسول اتهم باقى الحورايين بالكذب . ولا نعلم ماذا تقصد والى ماذا ترمى واين اتهم بولس تحديدا حوارى الرب بالذب الا خيالها المريض الكاذب الذى ليس له سند لا فى الكتاب ولا فى غيره
ختاما لو عرفت قليلا زينب فى اسلامها لما تطفلت على موائد اسيادها الذين قال فيهم نبيها ان تسألهم كلما الح عليها الغباء موائدنا التى تنقت من شبهة الطمع والدم والقتل والجنس والتقيه .
ختاما اقول لزينب ليتك حقا تقرأين الكتاب المقدس ولا تكررين كالبغباوات العجموات وتتخلين عن دور الناقل وحسب دون تمعن لسنا فى كتاتيب الازهر هنا سنقول خلفك والعاديات ضبحاً ، فالموريات قدحاً ، فالمغيرات صبحاً ، فأثرن به نقعاً سورة المعددات . افيقى لئلا يكون الرد عليك المرة القادمه اعنف واقسى . ليكن
كلامك متزنا خاليا من الهوس . انا لا افهم الى من ترسلين مقالاتك ؟
الى عامة الاسلام ليضلوا !!!
فهم فى ضلال
ام الى عامة المسيحيه !!!
اظن ان مثل كلامك لا يؤخر ولا يقدم فى ايمانهم لان ايمانهم على انجيل المسيح الذى هو بشارته الحيه التى الى الان لم تفهميها
لكنى افهم شيئا واحد انك لن تستطعين ان ترسلى مقالك هذا الى علماء المسيحيه لانه امامك برامج قناة الحياه تستقبل الاسئله وستجيبك عما تجهلين
كما انه امامك صفحات مليئه فى الشبكه العنكبوتيه اظن انها تفى معك . يبقى انه قد تكونين تبغين تسليط بعض الضوء عليك كزغول النجار او عماره مريضه بمرض العصر الذى انتشر . وهنا لايكون لنا الا ان نلتمس لك الشفاء العاجل

الأربعاء، 12 نوفمبر، 2008


محجبه بتشد فى النرجيله

الحجاب شرعى والوقفه !!!! شرعى




الحجاب الشرعى





محبة البيت الواحد

1- المسيح ابانا رب البيت

------------------------

الله خلق الانسان على صورته ومثاله . واراد ان يكون مع الانسان كبيت واحد .
اتعلمون ما هو معنى البيت الواحد اولا ...
البيت الواحد الذى هو افراده متماسكون متحابون
لايستطيع احدا ايا كان هو ان يقتحم عليهم محبتهم او حتى ان يطل على اى من اسرارهم او يفتت من ترابطهم
البيت الواحد يعنى الالفه . او بمعنى اقرب وكما قال السيد الرب فى ذلك انهم كالدجاج مجتمعون حول امهم فيقول عن ذلك " كم مرة اردت ان اجمع اولادك كما تجمع الدجاجة فراخها تحت ( لو 13 : 34 ) .
انظروا اذا الى تلك الصوره المصغره من محبة البيت الواحد ابان حياة المسيح مع تلاميذه . ترابط وحب عجيب . منهم من يعد الفصح فيستبقون السيد الى القرى ويطلبون مكانا للجلوس سويا لاخذ الفصح . منهم من ينفق على الكل من ماله الخاص دون محاسبه . منهم من يحتل مركزا مرموقا يستطيع به وقت الازمات ان يمرر والده الاله لترى السيد عند الصليب ويقول السيد لها يا امراه هوذا ابنك ( يو19:26 ) . وهناك منهم من يوزع الطعام على حفلة ووليمة قوامها خمس الالاف نفس غير النسوه والاطفال فيجلسونهم خمسين خمسين ويخدمون الجميع لاجل السيد .هذا هو محبة البيت الواحد .
اترون معى ان يوحنا كان يحلوا له الجلوس واضعا راسه على صدر السيد ليسمع نبضات الحب والحنان من رب البيت .
اتتصورون هذه الاسره تقف مع السيد لتحارب معه الباعه الذين حولوا بيت ابيه الى مغارة لصوص ( لو 19 : 46 )
نعم حاول الشيطان ان يلعب بهذا البيت .... هل نجح
نعم يهوذا كان من هذا البيت ... لكنكم حتما تتذكرون انه فشل ان يسقط محبة هذا البيت الواحد
احبائى .... ورغم ان بيت المسيح رمزنا كان مكونا من اكثر من اثنى وثمانون فردا على ادنى تقدير . لكن انظروا كم الحب الذى ارسله هذا البيت الى العالم . كيف هز مشاعر الانسانيه فى محبته وتماسكه .
من منا لا يحلم ان يعيش داخل هذا البيت
+++
صلوا من اجلى

الثلاثاء، 4 نوفمبر، 2008

يا عسل على الامام


شوفتوا امام عسل وعلى الموضه ازاى

الاثنين، 3 نوفمبر، 2008

انتهى عصر الملوخيه بالارانب


الارانب حرام شرعا




جبهة علماء الازهر افتت


ثبت لدينا بالدليل القاطع أن هناك عدة ثدييات تحيض ، ومن بينها " الأرانب " ، ومعروف أن كل ما يحيض من الثدييات أكله حرام .وتجب الإشارة إلى أن بعض العلماء قد أجاز أكل الأرانب على كراهة شديدة ، إلا أنه الثابت لدينا والمرجح عقلا وشرعاً أن أكل لحوم الثدييات الحائضة حرام ، وذلك لتردى الحالة النفسية للحيوان أثناء الحيض ، مما يؤثر فى سلامة الإنسان وصحته ، وعليه . وانطلاقاً من مبدأ " لا ضررر ولا ضرار " فإن القول الغالب هو حرمة أكل لحوم الأرانب . والله أعلم

الكوسه والاسلام

فتوى الكوسة
اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والافتاء على ما ورد الى سماحة المفتي العام من المستفتية ام طلحة والمحال الى اللجنة من الامانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم 1709 وتاريخ 3\4\1421ه وقد سألت المستفتية سؤالا هذا نصه: انتشرت في الاونة الاخيرة وبعد ان منّ الله علينا بموسم زراعي جيد ظاهرة شراء الكوسى المتوسطة الحجم وبكميات كبيرة جدا تفوق حاجة المنزل وتوافق ذلك مع انشغال الرجال بالمباريات الرياضية فما حكم ذلك؟وبعد دراسة اللجنة للاستفتاء اجابت بما يلي: ليس من هدي المسلمات على مر القرون ان يلجأن الى استعمال هذه الوسائل الغير شرعية والتي وفدت الى نسائنا من الافلام الخلاعية التي يرسلها الكفار واعداء الاسلام وخاصة اللواتي ذهبن في زيارات الى بلاد الكفار وتعودن على بعض من هذه العادات الغريبة عن مجتمعنا, مع العلم ان هذه الكوسى قد تسبب النزف وتؤدي الى العقم وبما ان غاية الزواج في الاسلام هي الانجاب بناء على ذلك فلا يجوز التعامل بالكوسى على الوجه المذكور بيعا او شراءَ او اهداءَ والمشروع في هذه الحالات هو الخيار والموزكما دلت على ذلك سنة النبي صلى الله عليه وسلم .وبالله التوفيق اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والافتاء

احجيات الاسلام --- حكيم الليبى


احجيات الاسلام لحكيم الليبى




الاحجية الاولى

======

أحجية الخلق

+++

لا يوجد مسلم على وجه الأرض فيما أعلم إلا ويؤمن بقصة خلق الإنسان من طين وأمر الله لإبليس بالسجود ورفض إبليس ذلك وتلك القصة المشهورة.. والقصة كما يعرفها الجميع تدل على ان الله خلق آدم أولاً ثم أمر الملائكة بالسجود له ثم حدث ما حدث من إغواء في الجنة ونزول إلى الأرض ثم ظهور النسل البشري إلى آخر القصة التي وردت تقريباً في تراث كل الأمم بصيغ مختلفة ومنسوبة إلى آلهة مختلفة.. و"ثم" كما يقول أهل اللغة تفيد الترتيب مع التراخي ... ولكننا نجد القرآن في آية أخرى يقول (ولقد خلقناكم ثم صورناكم ثم قلنا للملائكة اسجدوا لآدم – الأعراف) فهل خلق الله آدم ثم أمر الملائكة بالسجود له ثم جاءت ذرية آدم؟ أم أنه خلق آدم وذريته ثم أمر الملائكة بالسجود كما في آية سورة الأعراف؟

هدوا الكنيسه واحبسوا القسيس

من زمان المسلمين بيدعوا لربهم ويقول
الكنيسه وقعت والقسيس مات
فلم يسمع الله لهم فلا الكنيسه وقعت ولا القسيس مات
القضاء المصرى يحبس قسيس بالشبهة
القس متاؤس عباس وهبة يسلم نفسه الى مباحث أمن الدولة
علينا أن نغير مستقبلنا بأنفسنا كيما لا يعاني أبنائنا مثلنا، وإلا فلن يعود الأقباط نوعين أقباط الخارج وأقباط الداخل بل سيصبح الجميع أقباط الخارجشيرين كامللقد أثار العنف الواقع على الأقباط غضبهم وأدى إلى استياء شديد بالشارع القبطي بعد سجن القس متاؤس عباس وهبة راعي كنيسة السيدة العذراء مريم بشارع الملك فيصل، والذي تم الحكم عليه بخمس سنوات لإتهامه بإتمام زواج كنسي بين متنصرة ومسيحي واستند القضاء النزيه العادل في حكمه على اتهام الكاهن بأنه قام بالموافقة على إتمام تلك المراسم وفي حوزة المتنصرة بطاقة شخصية مزورة حيث افترض القاضي أن الكاهن يعلم بذلك ويبيحه، أما جناب القس فقد قام بتسليم نفسه إلى مباحث أمن الدولة التي تحفظت عليه لحين ترحيله للسجن.ولوحظ أنه توالت أحداث العنف في الآونة الأخيرة بشكل غير عادي وبعشوائية غريبة في ربوع مصر ضد أقباطها فتارة بالصعيد وتارة بالأديرة وتارة برشيد وتارة بالقاهرة وكأنما أصبح الشغل الشاغل للدولة شعباً وحكومة هو مضايقة الأقباط وانتزاع ممتلكاتهم وأسلمة فتياتهم والهجوم على كنائسهم وتكسيرها وهدم أسوارها وسرقة مقدساتهم وتعذيب رهبانهم وسجن كهنتهم .فهل أصبحت شيمة من شيم القضاء المصري تزوير الحقائق ودحضها؟وهل القضاء العادل النزيه يهدف إلى إهانة آدمية رجل الدين؟ولو كان ذلك حقيقي!!فلماذا لم يقم القضاء النزيه بإلقاء الأحكام على الشيخ زغلول النجار؟ والدكتور محمد عمارة؟ اللذان يهدفان يومياً إلى الإساءة للدين المسيحي على صفحات الجرائد الأولى بالقاهرة أو صحف الحزب الوطني بمعنى أدق؟لماذا لم يقم القضاء المصري بالحكم على هذان اللذان يسير على نهجهما غالبية الشعب المتأسلم؟أترى لم يعلم الجهاز الأمني والقضائي بأمر تلك الإهانات برغم الأعداد الهائلة التي توزعها تلك الصحف؟أم أن تلك الأجهزة مشغولة بإذلال الأقباط وأشياء أخرى لا نعلمها!ّ! وبالتالي ليس لديها الوقت لمعرفة الحقائق كما يجب؟ّّ!!حقاً إنه من المحزن أن يصل الأمر لتلك الدرجة فقد وصلت حالة الاحتقان داخل الشارع المصري إلى ذروتها ولم تعد الأجهزة الأمنية تمارس عملها في توفير الأمن للشعب بل أنه وصل الحال بتلك الأجهزة إلى استخدام أساليب تتنافى وحقوق الإنسان أثناء قيامها بعملها الذي مازلت لا أعرفه جيداً فهل هو إرعاب وإرهاب الشعب أم هو إذلاله وإشعاره بالهوان؟.واليوم تجدني أقول ألم يعد فيكي يا مصر أية آمال للإصلاح؟ فكم وعدتي يا حبيبتي ببرامج إصلاح شاملة ولم يحدث؟!!.وهل كتب على بنيك أن يذلوا ويساقوا إلى السجون في مسرحية هزلية؟ولكن ماداموا ارادوا فليكن!!مشاعري تنضم لألاف الأسر القبطية التي تعاني القهر والذل، وأريد من كلماتي القليلة اليوم أن أضم ألاف الأصوات أيضاً لتقول للقهر لا..للذل لا..لنهب مرة أخرى عزيزي القارئ لا بد أن نثور ونثور كيما نحصل على حقوقنا في دولة لا تفهم لغة الإنسان الحر، ولا تقيم لها قائمة فالإنسان الحر عليه أن يحترم عقائد الآخرين ما داموا لا يحترمون عقيدتنا فعلينا أن نغتصبها ، وإلا فسيفيق الأقباط يوماً فيجدوا أنفسهم خارج بلادهم...علينا أن نغير مستقبلنا بأنفسنا كيما لا يعاني أبنائنا مثلنا، وإلا فلن يعود الأقباط نوعين أقباط الخارج وأقباط الداخل بل سيصبح الجميع أقباط الخارج .علينا أن نناضل ونلجأ لمؤسسات المجتمع الدولي فمهما طال الزمن حتماً سنأخذ حقوقنا كاملة يوماً وستتخلى مصر عن موروث فكري عميق.ولنعلم ان ثورتنا سيعقبها نكسات ولكن فلنكن واثقين أن النكسة يعقبها نجاح وإلا فسنعيش دوماً في النكسة.أيضاً ثورتنا إنسانية آدمية سلمية مدنية فلنلجأ جميعاً لمؤسسات المجتمع المدني بإعلام قبطي نشيط وفعال، وسنحظى بما نريده.فحقاً لا تهبط الحرية إلى الشعب بل على الشعب أن يرتفع إليها

الصحف المصريه المسلمه

لا أدرى لماذا توجهت معظم الصحف المصرية في الآونة الأخيرة لتشويه سمعه الأقباط وكأن تلك هي موضة هذا الزمان أو الطريقة الوحيدة لزيادة بيع أعدادها والكسب من ورائها وكأننا أصبحنا ورقة للعب في صفحات الجرائد يقايضون علينا لزيادة أعداد القراء.
ففي جريدة النبأ الصادرة في 26 أغسطس الماضي اتهمت الجريدة الأنبا مرقص المتحدث الإعلامي للكنيسة الأرثوذكسية أنه متزوج من السكرتيرة الخاصة له والتي تدعى “لوليتا” وأيضاًَ أنه يغازل الفتيات والسيدات المسيحيات في تليفونه الخلوي وأشاعت الجريدة باطلاًَ نبأ إقالته من كرسيه بقرار سرى من قداسة البابا بعد أن وصله عدد من الخطابات من أهل إيبارشية الأنبا مرقص تقص تلك الإشاعات المعرضة حول أسقف معروف عنه التقوى والحكمة والوداعة.
وبمناسبة الإشاعات الكاذبة والمزيفة التي تذكرها الصحف المصرية عن الأساقفة فقد ذكرت جريدة اليوم السابع بتاريخ 31 أغسطس الماضي تبادل مئات الأقباط بتهنئة لعزل الأنبا بيشوى من سكرتارية المجمع المقدس والذي جاء أيضاًَ بقرار سرى من البابا شنودة وكأن الجرائد انتهزت فرصة سفر البابا لفترة طويلة للعلاج بالخارج حتى تشيع الكثير من القرارات البابوية التي لم يتخذها قداسته.
كذلك أختلق زغلول النجار في تصريح نشر له مؤخراًَ بجريدة الخميس بتاريخ22 أغسطس الماضي قصة مقتل وفاء قسطنطين فى أديرة وادي النطرون على أيدي الرهبان جزاء ما فعلته من ارتداد إلى الإسلام ورأى زغلول في مخيلته أوهاماًَ بأن المسيحيون قتلة يلجأون للقتل كوسيلة للعقاب حيث صرح بأن وفاء ليس أولى تلك الحالات التي تقتل في الأديرة على أيدي الرهبان وكأن الرهبان في الصحراء وجدوا من أجل أن يقتلوا ويذبحوا ويهدروا دم النساء وليس من أجل الصلاة والنسج والتعبد.
وعلى ذكر الرهبان والأديرة فقد ذكرت كذلك بعض الجرائد أثناء أحداث أبو فانا الأخيرة أن راهباًَ قتل أحد الأعراب بالسلاح المخبئ بالدير وهنا نجد أن تلك الصحف تحاول بشكل أو بأخر بتأكيد تهمة أن الأديرة ما هي إلا مخزن للأسلحة وليست مكاناًَ للصلاة وفى هذا ظلم شديد للرهبان الزاهدين للدنيا والناسكين والناذرين أنفسهم لتنفيذ تعاليم الإنجيل السامية البعيدة كل البعد عن العنف أو القتل.
تلك فقط مقتطفات من صحفنا المصرية والتي صدرت خلال أسبوع واحد فقط والتي حاولت بشكل أو بأخر بتشويه سمعة رجال الدين المسيحي كذباًَ وافتراءا ولا نعرف الهدف من وراء ذلك…أهو هدف سياسي..أم ديني..أم اجتماعي …أم مادي.
وإنما على أي حالة علينا أن نتذكر قول السيد المسيح له المجد في التطوبيات على الجبل حينما قال “طوبى لكم إذا عيّروكم وطردوكم وقالوا عليكم كل كلمة شريرة من أجلي كاذبين” مت 5 : 11 .
ماريانا يوسف - كوبتريال 4-9-2008

احكم بالعدل ياقاضي


بقلم‏:‏ د‏.‏قدري حفني

استوقفتني طويلا مقولة ابن تيمية ان الله ينصر الدولة العادلة وإن كانت كافرة‏,‏ ولاينصر الدولة الظالمة وإن كانت مؤمنة لقد كنت منشغلا دوما ومازلت بقضية العدل ومن المسئول عن ضمانه اذا ما تباينت المصالح والرؤي

هل هو القاضي؟

أم الحاكم؟

أم المشرع؟

وسمعت منذ طفولتي هتافات من نوع يحيا العدل واهازيج تردد احكم بالعدل ياقاضي قدامك مظاليم‏,‏ ورأيت شعار العدل اساس الملك‏,‏ يرتبط بمنصة القضاء‏,‏ وبدأ لي والأمر كذلك ان القضاة هم المسئولون عن ضمان العدل بين الناس ومن ثم عن نصرة الله للدولة‏.‏

ومضت الأيام لالتقي في رحاب المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية ثم في رحاب مكتبة الاسكندرية بعدد من فقهاء القانون في بلادنا ومن خلال محاوراتي العابرة معهم اتضح ان القاضي عندما يحكم فانه انما يحكم وفقا لنصوص القانون فحسب‏,‏ وان نقض الاحكام لايكون لشبهة ظلم بل لشبهة خطأ في قراءة وتطبيق نصوص القانون الذي يفترض فيه العدل بصرف النظر عن رؤية القاضي لنصوصه‏.‏


لقد انتهي زمن الحاكم الذي يتولي جميع مهام إدارة شئون الدولة بما فيها مهمة استنباط القوانين والحكم وفقا لها‏,‏ ومع تعقد المجتمعات وتزايد السكان وظهور الدولة القومية الحديثة وبروز حقيقة ان العدل أمر نسبي تختلف معاييره في المجتمع الاشتراكي عنها في المجتمع الرأسمالي أو المجتمع القبائلي‏,‏ ولم يعد ممكنا ان يترك الأمرللقضاة ليحكم كل منهم بالعدل وفقا لقناعاته الفكرية أو السياسية أو العقائدية‏,‏ بل اصبح علي القاضي ان يحكم وفقا لنصوص القانون فحسب‏,‏ ان تستمد تلك النصوص شرعيتها من الدستور الذي يقره الشعب‏,‏ وان المجلس التشريعي المنتخب هو المنوط وحده بترجمة مواد الدستور إلي قوانين يلتزم بها دون سواها القضاة في احكامهم‏.‏


استعدت ذلك كله حين صدمني ما قرأته مؤخرا من أن احد قضاتنا رفض شهادة مواطن مسيحي‏,‏ وان تلك الواقعة تحدث للمرة الثانية خلال العامين الأخيرين‏,‏ ورغم ان الخبر كان محل عدة تعليقات صحفية‏,‏ فلم نسمع له نفيا أو تفسيرا‏,‏ بل ساد ذلك الصمت الخبيث المريب الذي الفناه في العديد من مثل تلك الظواهر‏,‏

ولست ادري إلي اين سوف يمضي بنا ذلك الصمت وقد تجاوزت شبهة التمييز الطائفي حدود الشوارع والكنائس والمساجد دور التعليم وأجهزة الاعلام لتصل إلي بعض القضاة ولا اجرؤ علي القول أنها وصلت إلي القضاء‏.‏ لقد ظننت في البداية انني قد اسأت فهم أو تفسير ما ترامي إلي سمعي خلال تلك الاحاديث العابرة التي اشرت إليها مع عدد من فقهاء القانون الثقاة‏,‏ وتوجست ان تكون اشارة الدستور إلي مباديء الشريعة الإسلامية كمصدر رئيسي للتشريع تعطي للقاضي الحق في اصدار احكامه مستندا مباشرة إلي رؤيته للشريعة الإسلامية وتفسيره لها‏,‏ ومن ثم يصبح تساوي المواطنين امام القضاء قاصرا علي المواطنين المسلمين دون غيرهم‏,‏ أو ان ثمة نوعا خاصا من القضايا لاتقبل فيه شهادة المسيحي‏,‏ وعدت مرة أخري لسؤال اثنين من ابرز فقهاء القانون في بلادنا فاذا بهما يؤكدان ان المرجعية الوحيدة لاحكام القضاء هي نصوص القانون‏,‏ وان الجهة الوحيدة التي لها حق صياغة وتعديل القوانين هي مجلس الشعب المنتخب‏,‏ وانه اذا ما كان ثمة اشكالية في عدم اتفاق مادة من مواد القانون مع مبدأ دستوري‏,‏ أو أن ثمة تناقض بين مادتين دستوريتين‏,‏ بالمرجع الوحيد في حل تلك الاشكالية ورفع ذلك التناقض هو المحكمة الدستورية العليا دون سواها‏.


‏ ويبقي سؤال‏:‏ من المسؤل في النهاية عن تقييم موقف ذلك القاضي ومحاسبته اذا كان مخطئا‏,‏ أو اعلامنا اذا كان مصيبا؟ وماذا عن شعور ذلك المواطن المصري المسلم احمد شفيق احمد رمضان حين ينظر في عيون جاره وصديق عمره المصري المسيحي الشهم سامي كمال فرج الذي هب لنجدته امام المحكمة فاذا بالقاضي يرفض شهادته بسبب ديانته؟


وماذا عن شعور ذلك المواطن المصري المسيحي الذي حاول بصدق وربما بدون تعمد ان يجسد تلك الوحدة الوطنية بتكبده مشقة الوقوف امام المحكمة لمساندة جاره وصديقه المسلم فاذا به يرد علي اعقابه خاسئا؟


تري هل سيصدقنا اذا ما ظللنا نصرخ ليل نهار اننا جميعا متساوون امام القانون‏,‏ وان الوحدة الوطنية هي صمام الأمان لهذا الوطن؟ وماذا لو فكر متهم مسلم في رد قاضيه باعتباره مسيحيا لا ولاية له علي المسلمين؟ الا يكفي ذلك لاثارة قلق يدفع بمسئول في وزارة العدل أو في مجلس الشعب أو المحكمة الدستورية العليا ليضع النقاط علي الحروف فيرد لنا جميع كرامتنا وطمأنينتنا؟ أو ان يعلن صواب موقف ذلك القاضي فيريحنا من شق حناجرنا بهتافات الوحدة الوطنية‏,‏ وليبحث كل منا عن جيران في السكن والعمل بل وفي جميع انشطة الحياة ممن يشاركونه عقيدته‏,‏ ولنحاول ان نولي ظهورنا لتاريخ بل تواريخ امتزجت فيها دماء ابناء هذا الوطن دفاعا عن حدود الوطن واستقلاله‏.

‏ نقلا عن الاهرام